المعاون الجـ*ـهادي الحاج ابو ياسر:
نعلن عن استعدادنا التام لتعزيز القوة الماسكة للارض في المقدادية وبالتنسيق مع الاجهزة الامنية إن اقتضى الامر

بسم الله الرحمن الرحيم

وصلى الله على رسوله وآله الطيبين الطاهرين
ورد عن رسول الله عليه وعلى آله الصلوات:
“مثلُ المؤمنين في تَوادِّهم، وتَرَاحُمِهِم ، وتعاطُفِهِمْ . مثلُ الجسَدِ إذا اشتكَى منْهُ عضوٌ تدَاعَى لَهُ سائِرُ الجسَدِ بالسَّهَرِ والْحُمَّى”

فجعنا باستشهاد ثلة من المؤمنين الموالين في قضاء المقدادية بمحافظة ديالى على يد اعــداء الله والانسانية من الارهــاب الداعــشي اللــعين في عملية نكراء بطابع الغــدر الذي يتوارثونه جيلاً بعد جيل، تجاه العزل من المواطنين الابرياء، ولانهم كما نعرفهم ليسوا برجال ميدان وحــرب فأننا نحتسب شهداءنا عند الله عز وجل. وقد انطلقنا من موقع الشعور بالمسؤولية وتوجيهات سماحة السيد القائد مقتدى الصدر (دام عز وجوده) تجاه اهلنا في محافظة ديالى العزيزة في مساندة قواتنا الامنية لملاحقة العصــابات الارهـ*ـابية، ونعلن في الوقت ذاته عن الاستعداد التام لتعزيز القوة الماسكة للارض بالتنسيق مع الاجهزة الامنية إن اقتضى الامر.
وَإِنْ عُدتُّمْ عُدْنَا ۘ وَجَعَلْنَا جَهَنَّمَ لِلْكَافِرِينَ حَصِيرًا

المعاون الجـ*ـهادي
الحاج ابو ياسر

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى